عويشه يؤكد على تعزيز الشراكات مع المنظمات الدعويه

اكد الوزير ـ رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم د.جابر ادريس عويشه أهمية الشراكة مع منظمة جود الإنسانية والمنظمات الدعوية كافه لتصويب الجهد الدعوى لارياف الولاية وقال إن الدعوة تتوفر لها إرادة تنفيذية عليا بمحلية شرق النيل.
   وأوضح خلال مخاطبته افتتاح الورشة التدريبية لدعاة الريف بمحلية شرق النيل أن الريف حزام أمن للولاية ومصدر رزقها ومتمسكون بالسماحة  وهم أولى بأن تبذل لهم هذه الجهود الدعوية
وقال إن الريف يشكل العمق الاستراتيجى للولاية وأهل الريف يمثلون 19% ويحتاجون إلى أن تصلهم الدعوة والدعاة وأبان أن الرؤية الاستراتيجية تهدف الى تعمير الريف بتوجيه 25%من الميزانية للريف وقال بالتعاون تم بناء  265 مسجد بالشراكة مع  9 منظمات والخيرين وان المساجد بنيت على أحدث طراز فى البناء .
واشاد بزكاء وفطنة أهل الريف وفطرتهم التى نعمل على أن تكون مداخلنا لهم دعاة الريف لهداية الناس وحملهم للصواب وقال إن رسالتنا موجهة الى القلب ودعا عويشة الدعاة إلى اهمية معرفة فقه المدعوين  لرفع الوعى وتنمية الحس الايمانى وتهيئة دعاة الريف للوصول للناس بتطوير العلاقات معهم والاهتمام بمعاشهم ومعادهم.
مشيرا الى اهمية تقوية الصلات بين الدعاة ونقل الخبرات وطرق الحلول وتحديد وترتيب الأولويات .
فيما ابان الشيخ خوجلى النور أمين مجلس الدعوة بمحلية شرق النيل ان الورشة استهدفت  دعاة الريف لنشر العلم للمواقع التى ليس بها خلاوى ودار مؤمنات مشيرا الى حصر الأنشطة الدعوية بالمساجد والقرى المجاوره للداعية لنشر العمل الدعوى فى تلك المواقع التى ليس بها دعاة مقيمين أشار إلى القوافل الدعوية مدعومة من مجلس الدعوة والمحلية
فيما أوضح ممثل منظمة جود الإنسانية ان الورشة تهتم بتزويد الدارسين بالسيرة النبوية وتعريف شامل للصحابة والعقائد والحفظ والتجويد وتزويد الدعاة بالتوجيهات اللازمة مشيدا بشراكة منظمة جود الإنسانية لنشر الدعوة بالريف بالاستفادة من دعاة الريف .