عويشه وفضيلى يدشنان برنامج التواصل الاجتماعى الدعوى مع الجاليات

دشن د.جابر ادريس عويشه الوزير ـ رئيس المجلس الأعلى للدعوة والإرشاد بولاية الخرطوم رئيس اللجنة العليا للإشراف على الاحتفال بالمولد النبوي الشريف 1440هـ والاستاذ عبد اللطيف فضيلى معتمد محلية ام بده دشنا برنامج التواصل الاجتماعى الدعوى مع الجاليات بالخرطوم الجالية الأثيوبية نموذجا وذلك بمسيد الشيخ موسى عبدالله حسين بمحلية ام بده بمشاركة الوفدين الزائرين للبلاد من دولتي الهند وإثيوبيا للمشاركة في احتفالات المولد النبوي الشريف بحضور الأستاذ عبد القادر محمد زين الأمين العام للحركة الإسلامية بولاية الخرطوم وعددا من أعضاء اللجنة العليا للإشراف على الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وقيادات محلية ام بده التنفيذية والشعبية والدعوية .

    وأكد عويشه ان التواصل الاجتماعي الدعوى يهدف إلى الالتقاء بالجاليات بالخرطوم وتقوية اواصر الإخاء بالبرامج والمحاضرات واللقاءات الثقافية وأشار إلى أن هذه الجاليات جاءت للبلاد في شتي ضروب العمل الاقتصادي مبينا ان المجلس يسعي لتقوية النشاط الدعوى الموجود وتفعليه بمشاركة المنظمات والامانات التى لها علاقة مباشرة بالعمل الدعوى ، داعيا إلى ضرورة التنسيق لتمتين العلاقات للالتقاء حول القيم والمعانى والالتفاف حول تعاليم الدين التي ارساها النبى صلى الله عليه وسلم .
    وعبر عويشه عن شكره لمعتمد وقيادات محلية ام بدة والشيخ موسى عبد الله حسين والحضور لتدافعهم للمشاركة فى البرنامج.
    من جانبه رحب معتمد ام بده الاستاذ عبداللطيف فضيلي بالحضور والضيوف من الهند وإثيوبيا والمشائخ والعلماء وعبر عن سعادته بلقائهم فى مسيد الشيخ موسى عبد الله حسين وأشاد بجهوده العظيمة تجاه الدعوة وأضاف فضيلى بأن الشيخ موسى يمثل وزارة خارجية ودعوة اتحادية وهو مدرسة متفردة فى الدعوة وقال إن حضور الوفدين الزائرين يؤكد على أن الإسلام ليس له حدود وان الحدود لتنظيم حركة الشعوب .
   فيما اشاد الشيخ عبد القادر محمد زين الأمين العام للحركة الإسلامية بولاية الخرطوم بجهود المجلس بالتواصل الايجابى والرابط لمشائخ القرآن الكريم وقال أن الزيارات تؤكد على التواصل مابين الجهاز الرسمى التنفيذى والعلماء والدعاة .
   من جانبه رحب ممثل الشيخ موسى عبد الله حسين بقدوم العلماء الزائرين للبلاد من دولة الهند واثيوبيا مشيرا إلى أن أول هجرة فى الإسلام بتوجيه من سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كانت الى الحبشة.
   وشكر ممثلا الوفدين للشيخ موسى ترحيبه وإهتمامه الكبير بزيارة الوفدين للسودان ويدل على تحليه بالأخلاق الفاضلة .